الحرية لعلي أنوزلا

السبت، 27 يونيو، 2009

عندما





عندما يخنق الإبداع فلا يجد أكسجينا
يتنفسه ..

عندما يكبل الفكر بقيود المصالح ..

عندما تعدم كل موهبة قبل ولادتها ..

عندما يسجن كل فكر حر لأنه معارض للأفكار السلطوية ..

عندما يستبد النظام ويحكم القيد على العلم والمتعلمين ..

فلا تتوقع سيدي، أن تبقى عقولنا وأرواحنا وسط هذا القهر والذل، بل كما ولُدت حرة طليقة، ستبحث عن مكان تحترم فيه الكرامة ويقدر فيه المجهود.