الحرية لعلي أنوزلا

الثلاثاء، 8 نوفمبر 2011

مدونة مغربية جديدة



ازدان عالم التدوين المغربي بمدونة جديدة، أقل ما يقال عنها، أنها تحمل في طياتها أحاسيس راقية. تبحر بمتصفحها إلى عوالم تارة فلسفية وتارة أخرى حالمة، رومانسية وواقعية.
أسلوب أدبي ألق، وتعابير مختارة بعناية. صاحبها من أطيب خلق الله الذين عرفتهم، وأنبلهم خلقا.
هو طارق، يطرق ليلا ليستلهم الأفكار، فينثرها دررا على صفحات مدونته، فلُقّب بطارق الليل، وسميت مدونته ب"أناوالليل والحرية".
فرحبوا معي بهذا المدون الجديد، وقدموا له النصح والتشجيع، حتى يستطيع الاستمرار والعطاء في هذا العالم الجميل.
وانتظروني مع مدونات مغربية جديدة، إن شاء الله..