الحرية لعلي أنوزلا

الخميس، 1 أكتوبر، 2009

الجمعة يوما للغضب دفاعا عن الأقصى




دعت الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة، التابعة لجماعة العدل والإحسان، الشعب المغربي إلى جعل يوم الجمعة القادم يوما للغضب والاحتجاج دفاعا عن الأقصى الشريف، وذلك ضد الأفعال الهمجية للمجرمين الصهاينة الذين استباحوا حرمة المسجد الأقصى، وتصديا للتهديدات المتواصلة لأولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين.


جماعة العدل والإحسان
الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة



تابع المسلمون، بقلوب يعتصرها الحزن والأسى، الأفعال الهمجية للمجرمين الصهاينة الذين استباحوا حرمة المسجد الأقصى مستفيدين من حراسة القوات الصهيونية الغاصبة وتواطؤ الأنظمة الاستكبارية وتنكر الحكام العرب المستبدين للأقصى المبارك.
وإننا في الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة، إذ نندد بشدة بهذا الفعل الإجرامي، نعلن للرأي العام الوطني والدولي ما يلي:
- دعوتنا كل أحرار العالم وشرفاء الأمة إلى أن يهبوا لنصرة الأقصى الشريف.
- دعوتنا الشعب الفلسطيني إلى الاصطفاف خلف المقاومة لأنها السبيل لحماية المقدسات من الانتهاك.
- تحيتنا للأبطال المجاهدين من أبناء الشعب الفلسطيني الذين وقفوا سدا منيعا في وجه الطغمة الصهيونية التي حاولت اقتحام المسجد الأقصى.
- دعوتنا كل أبناء الشعب المغربي المجاهد إلى جعل يوم الجمعة القادم 12 شوال 1430 هجرية الموافق 02 أكتوبر 2009 يوما للغضب والاحتجاج دفاعا عن الأقصى الشريف.
الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة