الحرية لعلي أنوزلا

الخميس، 20 أكتوبر 2011

فرحة وأي فرحة..



ليس من عادتي أن أفرح لموت أي شخص، لكن اليوم، لم تسعني الفرحة وأنا أسمع خبر مقتل من كان يدعي في حياته أنه ملك ملوك إفريقيا، وعميد حكام العرب، والقائد العظيم، والفاتح، والثائر..و..و. لكنه نسي أن يلقب نفسه بنيرون وفرعون وشارون العرب.
ها هو الآن يوارى الثرى.. فما الذي جنى من عنجهيته وتكبره وتعاليه على الخلق. أخذ يقتل وينتهك الحرمات ويشرد الآلاف، لا لشيء، إلا لأنهم لم يعد باستطاعتهم تحمله وتحمل دكتاتوريته.
ها هو الآن يدفن غير مأسوف عليه، الكل فرح مستبشر بهذا الخبر.. فهل من معتبر من باقي الحكام الذين يحكمون بالحديد والنار.
ربما خفي عليهم المثل العربي: "على نفسها جنت براقش"، ولا أظنهم سيفقهون معناه إلا بعد أن تقع عليهم الواقعة، فإما أن يقتلوا، أو يعتقلوا مذلولين مدحورين. إن شاء الله تعالى.

مبارك عليكم أيها الشعب الثائر ..

مبارك عليكم، أيها الليبيون بانتصاركم..

والعقبى إن شاء الله لباقي الشعوب التواقة للحرية..

هناك 9 تعليقات:

  1. السلام عليكم
    كيفك اخى خالد يارب تكون بخير حال ويارب دايما السعادة :)
    ان شاء الله المرة القادمة قريبا جدا بشار وصالح

    اللهم ارنا فى الطغاة جميعهم عظيم قدرتك وعجائبها يا ارحم الراحمين واشف صدور قوم مؤمنين

    قتل الطغاة والجبارين والخلاص منهم واجب على كل مسلم ان لم يهتدوا

    الحمد لله رب العالمين

    ردحذف
  2. ذهب القدافي بقي القدافي المهم أن يحيي الشعب الليبي حياة حرة كريمة وأن يأخد الجميع العبرة من بعد موته وأن يفكر الإخوة الليبيون فيمن يتولى أمورهم بعده فلا يقلدون عليهم من لا يخاف الله ولا يرحمهم فاللهم لا تقلد أمورنا شرارنا ولا تؤاخدنا بما فعلنا ولا فعل السفهاء منا آمين وصلي اللهم على سيدنا محمد وآله .

    ردحذف
  3. هذه نهاية كل طاغ جبار
    الملك لله وليس لغير الله ونحن فقط مستخلفين في الارض
    كلمات رغم بساطتها لا يستوعبها الكثيرووون

    ردحذف
  4. فعلا فرحه واى فرحه
    الحمدلله عقبال الباقى
    وربنا مش بيرضى بالظلم

    ردحذف
  5. la mort d'un homme ne devrai pas nous réjouir mais le passé noir de ce dictateur transforme le deuil en une grande joie

    ردحذف
  6. بغض النظر عن شو عمل بزماناته
    هاي مش نهايه طبيعيه ومعقوله ولا مقبوله
    مع إحترامي
    وحتى وانا ما بحبه وبكره كل شي عمله في سكان ليبيا

    ردحذف